تحليل نص العازفة المبدعة للكاتب محمود تيمور

منار اللغة العربية للجذع المشترك

عنوان النص: العازفة المبدعة
الكاتب: محمود أحمد تيمور هو كاتب قصصي ولد سنة 1894، ولد في القاهرة في أسرة اشتهرت بالأدب؛ فوالده أحمد تيمور باشا الأديب المعروف، الذي عرف باهتماماته الواسعة بالتراث العربي، وكان "بحاثة في فنون اللغة العربية، والأدب والتاريخ، وخلّف مكتبة عظيمة هي "التيمورية"، تعد ذخيرة للباحثين إلى الآن بدار الكتب المصرية، بما تحوي من نوادر الكتب والمخطوطات" وعمته الشاعرة الرائدة عائشة التيمورية (1840-1903م) صاحبة ديوان "حلية الطراز"، وشقيقه محمد تيمور (1892-1921م) هو صاحب أول قصة قصيرة في الأدب العربي. ويكيبديا

1- ملاحظة النص:

1- ما الانطباع الذي تكوَّن لديك من قراءتك لعنوان النص ؟
انطلاقا من العنوان يتضح أن أحداث النص السردي ستتمحور حول فتاة أبدعت في العزف الموسيقي.

2- انطلق من هذا الانطباع، واقترح فكرة عامة للنص ؟
من خلال عنوان النص "العازفة المبدعة" نفترض أن النص الذي نحن بصدد قراءته وتحليله، عبارة عن قصة قصيرة تدور مجرياتها حول فتاة أبدعت في العزف على آلة موسيقية، أو سيكون لها شأن كبير في مجال الموسيقى.

3- انطلق من الرصيد المعرفي وما تعرفته عن صاحب النص؛ ثم حدد نوعية النص:
انطلاقا من التعرف على صاحب النص وهو محمود تيمور كاتب القصص القصيرة، نستنتج أن النص عبارة عن قصة قصيرة كذلك.

2- الفهم:

1- لم آثر الموسيقي أن يكون مدرسا للموسيقى ؟
آثر الموسيقي أن يكون مدرسا للموسيقى لأنه بهذا العمل لا يبتذل الفن، بل يعمل على إعزازه، إذ يسكب روح الفنان في أنفس طلابه.

2- هل كانت البية متفوقة في دراسة الموسيقى قبل اتصالها بالأستاذ ؟
 قبل اتصالها بالأستاذ، كانت الصبية تكره الموسيقى، الشيء الذي يفسر عدم تفوقها في ذلك المجال.

3- ما موقف والديها من سير تعلمها ؟
كان والدي هذه الطفلة حريصين على أن تحذق ذلك الفن الذي أصبح من حلية التمدن الحديث.

4- لم أصبحت الصبية شغوفة بالموسيقى ؟
أصبحت الصبية شغوفة بالموسيقى بفضل مساعدة الأستاذ لها، حيث أسلس قيادتها و راضها بأسلوبه وحيلته، لتقبل بعدها بتذوق الفن وتألفه.

5- لماذا عَمَّ الصمت قاعة الحفل عندما كانت الصبية تعزف على البيان ؟
عندما كانت الصبية تعزف على آلة البيان، أرهفت الأسماع لتستوعب ذلك النغم الشفي وتتذوفه في تغن وإقبال، وهذا ما يفسر الصمت الذي عم قاعة الحفل آنذاك.

6- كيف استقبل الجمهور عزفها ؟
بعد انتهائها من العزف، تعالى التصفيق وحمى الضجيج وسخت الحناجر بالهتاف، ومن ثم تبادر إليها الجمع يهنؤونها و يغدون عليها الثناء.
7- عمن كانت الصبية تبحث بعد عزفها ؟ لماذا ؟
بعد عزفها، كانت الصبية تبحث عن أستاذها بغية سماع كلمة الرضا من فمه، ورؤية نظرة الإستحسان في عينيه.

8- ما رأي الأستاذ في عزف الصبية ؟
نوه الأستاذ بمجهودات الطفلة متوقعا مستقبلا واعدا لها.

3- التحيل:

1- قسم النص إلى وحدات حكائية، واقترح لكل وحدة عنوانا مناسبا:
الوحدة الحكائية الأولى: من" كان في مستهل القرن الرابع" إلى "شغف أي شغف"، وعنوانها: الموسيقى حلبة التهذب.
الوحدة الحكائية الثانية: من "ومرة أقام الأستاذ" إلى "هذه الصيحات" عنوانها: حفلة التميز.
الوحدة الحكائية الثالثة: من "وتحاملت على ساقيها" إلى و"أحست دافعا يحذوها"، عنوانها: تهنئة النجاح.
الوحدة الحكائية الرابعة: من "فأقبلت تشق" إلى "كل الإبداع" عنوانها: شهادة الأستاذ.

2- حدد انطلاقا من هذا التقسيم بداية الحكاية ووسطها ونهايتها  وضعها في الجدول الآتي:

أحداث البداية أحداث الوسط أحداث النهاية
- وصف شخصية الموسيقي.
- ذهاب الصبية مع والديها لكي تتعلم الموسيقى.
- إقامة الأستاذ حفلا موسيقيا
- صعود الطلاب إلى الخشبة لكي يؤدوا أدوارهم
- صعود الصبية إلى الخشبة وشعورها بالإرتباك
- نجاح الفتاة في آداء البيان
- تشجيع الجمهور للفتاة وتلقيها التهاني من الحاضرين.
- بحث الصبية عن الأستاذ.
- تهنئة المدرس للصبية.

3- ما الشخصية الرئيسية للنص ؟ حدد أوصافها واذكر المعلومات المقدمة عنها في بطاقة شخصية تعرف بها:

الشخصية الرئيسيةأوصافها
الصبية صغيرة - عمرها حوالي العاشرة - لا تثق بنفسها - مبدعة - تعترف بالجميل

4- لا تخلو علاقة الموسيقي بالصبية من حنان وحب متبادلين، فيم يتجلى ذلك ؟

يتجلى ذلك في تلقين الأستاذ للصبية بأسلوب مناسب، حيث أسلس قيادتها ليتبدل بعد ذلك كره الطفلة للموسيقى شغفا، إضافة إلى دعمه للطفلة عند عزفها من خلال إبراز نظرات الثقة والطمأنينة لها حتى تشعر بنوع من الراحة.

5- عد إلى النص واستخرج الإشارات التي تميز مكان الحفل:
من الإشارات التي تميز مكان الحفل، المدعوون، بالإضافة إلى المنصة والكواليس.

6- هل يحترم السارد النظام التعاقبي في حكي الأحداث والوقائع ؟ استدل على ذلك بما يناسب النص.
احترم السارد النظام التعاقبي في حكي الأحداث والوقائع، ويتجلى هذا في سرده لقصة الصبية، حيث اسْتَهَلَّهَا بحدث ذهابها لتعلم الموسيقى، ثم محوالة الأستاذ إقناع الصبية لتعلمها العزف الموسيقي، ليخلص بعد ذلك إلى حفل التميز الذي تألقت فيه الطفلة.

7- هل السارد مشارك في الأحداث أو هو مجرد شاهد محايد ؟ علل جوابك
من خلال النص نستنتج أن السارد ليس مشاركا في الأحداث، بل هو مجرد شاهد محايد، وذلك لأنه لم يقم بأية أحداث داخل القصة، بل اكتفى فقط بسردها, 

8- ما نوع الرؤية السردية الغالبة على النص ؟
السارد يعتبر شاهدا على الأحداث ومعرفته بالشخصيات متساوية مما يدل على تحكم الرؤية السردية المصاحبة في أحداث النص.